الرأي ‏حواس مريني : تهنئة والي الولاية بمناسبة الزواج

 

يسعدني تهنئة والي الولاية بمناسبة عقد زفافه على كريمة رئيس المجلس الولائي وهذا سيوطد العلاقة بين الوالي ورئيس الAPW ..وهوحدث ممتع فقبل هذا جاء مستثمر كبير للجلفة وبعد ثلاث سنوات زارته زوجته الاولى فوجدت ضرتها في الانتظار وليس في فكري ان تكون هناك اي علاقة بين الزواج والوظيفتين لأن محركات الهيئتين خارج هذه القربى غير انها تستحق الذكر لأن رأي في الوالي لم يتغير فهو انسان جيد وونحن قد عقدنا العزم انا وكثير من الاخوة ان نكون في جنبه وان تكون عهداته ان شاء الله عهدات الانجازات وما اكثرها ان نظرنا لما تحتاجه ولاية الجلفة من جهود ووحدة في الرؤية وتجديد اليات المطالبة فقد قلت سابقا انه لم يعد لنا امل في لنواب والاميار والنفابة والمجتمع المدني لا يوجد الا الشعب والوالي وبعد ربع قرن من الوعود الكاذبة والهف والخبث الاداري والحقرة الجهرية لجهاز ادارة عشش فيه التعفن والرشوة والاستكبار والاختلاس والمحسوبية السوداء مما يجعلنا شحب محتل من طرف ادارته لا يملك الى اعلى جهاز اداريوعلى رأسه الوالي الذي ندعوا الله ان يعطيه القوة والجرءة والمساندة الشعبية ليحرر ولايتنا من كل انواع الغبن والحقرة سواء ممن هم تحت سلطته اما ما فوق سلطته فقد عبرت سابقا ان آلية النزول الى الشارع بأسلوب دستوري قانوني حظاري وبالتدرج هي كل ما بقي لنا لزحزحة الوضع الجلفاوي الاسود حتى مقارنة بولايات اخرى اقل سكانا واضعف جندا وهي استراتيجية خرجت من رحم تجربة اكثر من 20عام من الكفاح السياسي الاعلامي والحقوقي والذين راسلوني ان الجلفاويين لن يتوحدوا ولن يصلوا لى درجة النضج والقدرة لاستعمال الشارع كأخر وسيلة لابلاغ السلطة مدى مآساتنا فاقول لهم اتركونا انتم شرذمة التيأييس وصناعة الاحباط وترهيب الناس من ممارسة حقوقهم الدسورية لأن زمن الواسطة الخائن والممثل الخبيث والمدافع الذي يسجل لنفسه انتهى الى غير رجعة فالزمن زمن صوت الشعب وما ادراك من شعب ناضج الذي صنع بومدين وشافيز وبوليفار واردوغان وبوتين واخرج للعالم احدى اكبر الثورات في العصر الحديث ويبقى اجتهادي صواب يحتمل الخطأ ومرحبا بكل رأي أخر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*