الشباب و الاتحاد ..هل ستستمر العقدة؟

 

 

سيخوض أشبال الكوتش ميلود حمدي الجمعة القادم مباراة الجولة ال24 من البطولة المحترفة ضد شباب بلوزداد على الساعة الرابعة عصرا بملعب 20 أوت.
المباراة لا تقبل القسمة على اثنين، الفوز و لا شيئ غير الفوز خصوصا أن البطولة دخلت منعرجها الحاسم و أي تعثر يعتبر خروجا تلقائيا من المنافسة على اللقب.
السنوات الأخيرة عرفت سيطرة مطلقة للإتحاد ضد الشباب فمنذ سنة 2005 لم يفز شباب بلوزداد إلا مرتين من أصل 26 مباراة فيما فاز الاتحاد في 16 مباراة منهم خمس إنتصارات متتالية و الحصيلة مرشحة للإرتفاع مما يجعله الشبح الأسود لأبناء بلوزداد.
المباراة مصيرية لكلا الفريقين فالإتحاد سيرمي بكل ثقله للفوز و التشبث بحلم الثامنة فيما يسعى الشباب لتحقيق نتيجة إيجابية تبعده عن دائرة الخطر.
الجدير بالذكر أن تشكيلة الإتحاد عرفت عودة اللاعب يايا من الإصابة فيما يتواصل غياب الهجهوج للإصابة و كذا غياب بن غيث بداعي العقوبة بعد حصوله على بطاقة حمراء في المباراة الأخيرة ضد وفاق سطيف.
حضور اولاد البهجة في مدرجات 20 أوت سيكون مميزا خاصة بعد تنظيم الصفوف و العودة القوية في المباريات الأخيرة و لن يرضى اولاد الحمرة بأقل من الثلاث نقاط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*