متحف “عمار علي” …معلم يروي قصة كفاح

 

بقلم بلال عطاالله

يقع هذا المعلم الذي لايزال يسرد قصة اربعة من ابطال الجزائر في القصبة السفلى بشارع “des abdiremes” سابقا “بسة لخضر” حاليا، ابطال خلدهم الزمن وتناقلت سيرتهم كتب التاريخ،هذا المنزل الذي كتب داخله كل من “علي لابوانت” ، “حسيبة بن بوعلي” ،”محمود بوحميدي” و “عمر الصغير” اروع سيناريو للكفاح والتضحية ، حيث سقطوا في ميدان الشرف بتاريخ 08 اكتوبر 1957 اثر اشتباك عنيف مع القوات الفرنسية دام ليوم كامل،وزرع المسكن بالمتفجرات مما ادى الى تهديم جزء كبير،و لم ينقذه من الاندثار الا الترميم الذي طاله بعد الاستقلال،ليتحول بعدها سنة 2006 الى متحف يحمل اسم الشهيد “علي عمار” المدعو “علي لابوانت” حيث يضم صورا للشهداء الذين لقوا حتفهم في هذا المكان الى جانب صور لشهداء اخرين صنعوا امجاد الثورة،ليبقى هذا المنزل معلما هاما في قلب القصبة العتيقة وذاكرة حية تروي جزءا من كفاح الشعب الجزائري

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*