زيتوني:علاقة الجزائر وفرنسا ليست عادية إذا لم تحل مشكلة الذاكرة الوطنية

زيتوني:علاقة الجزائر وفرنسا ليست عادية إذا لم تحل مشكلة الذاكرة الوطنية .

علاقة الجزائر وفرنسا ليست عادية إذا لم تحل مشكلة الذاكرة الوطنية

علاقة الجزائر وفرنسا ليست عادية إذا لم تحل مشكلة الذاكرة الوطنية

 

مرة أخرى الجزائر لا تريد أن تكون علاقاتها مع فرنسا علاقات عادية . وقد جدد على هذا التأكيد السيد الطيب زيتون وزير المجاهدين . اليوم السبت 26 جانفي يناير . وقال زيتوني أن مثل هذه العلاقة بين الجزائر وفرنسا لا تكون في وضعها العادي الطبيعي . إلا بعدما تحل مشاكل بين الدولتين لها علاقة بالذاكرة الوطنية الجزائرية التي تريد الجزائر الحفاظ عنها نظيفة وسليمة . وزير المجاهدين تحدث في منتدى ليومية الشعب وقد قال “لا تستطيع أن تكون العلاقات مع دولة فرنسا عادية وملف الذاكرة لم يتم تسويته” وقال الوزير أن الجزائر أثناء حروب التحرير وحرب التحرير الكبرى لم تكن إلا في حالة الدفاع عن الشعب والأرض مشيرا إلى أن تضحياتها كانت من أجل “الدفاع عن حقها في الوجود” وقال أيضا أن مثل هذا الرأي هو رأي فرنسيين كثر . وجدد الوزير تأكيده على أن الجزائر التي تستمر في ثبات المواقف . لن تسكت ولن تنسى ولن تعرترف لفرنسا إلا بالإستعمار وجرائمه. وفي كلام الوزير زيتوني ظهرت النقاط التي تشغل الجانبين الفرنسي والجزائري حاليا . وقال أن كل اللجان المختلطة بين فرنسا والجزائر حاليا . تهتم بملف المفقودين أثناء ثورة الفاتح من نوفمبر وأثناء فترة الإستعمار . وكذلك تنشغل بما يلي: – جماجم قادة المقاومات الشعبية المعروضة بمتحف الإنسان بباريس – تعويض ضحايا التجارب النووية – إسترجاع الأرشيف الوطني. وأكدت الإحصائيات التي تم إعدادها من قبل الشرطة والدرك أن المفقودين عددهم حوالي “2200 مفقود” وأكد الوزير أنه في الوقت الذي أثبتت فيه إستطلاعات الرأي . أن أكثر من 56 بالمئة من شعب فرنسا . لا يعرف ماذا فعل الإستعمار بالمستعمرات . قامت الجزائر بجمع أكثر من 26.000 ساعة شهادات حية لمجاهدين عن الثورة. وقدم هذه الشهادات 30ألف مجاهد تفتخر الجزائر بنصرهم وشهادتهم عليه . وأكد الوزير أن الشهادات ستوضع تحت تصرف الباحثين والمختصين في تاريخ الحركة الوطنية. كما تم إحصاء ما يلي حسب الوزير زيتوني: 1277مقبرة للشهداء عبر الوطن – 126 مربع للشهداء-3487 معلم تاريخي – وما لا يقل عن 1461 سجن و مركز تعذيب إبان لثورة التحريرية. وفي نشاط سياحي جهادي تربوي تنوي وزارة المجاهدين بالتعاون مع وزارة السياحة إنتاج “دليل السياحة التاريخية” وسيكون هذا الدليل يحتوي على كافة معالم السياحة . التي تشهد وتؤرخ لكفاح الشعب الجزائري ضد الإستعمار الفرنسي. وأكدت وزارة المجاهدين كما أكد الوزير زيتوني . على أن الوزارة مستعدة لتقديم المساعدة ويد العون . وكل ما يحتاجه من لديه رغبة في كتابة التاريخ الجزائري. الشاهد عن ثورة التحرير و باقي ثورات البلاد . وأيضًا كل من لديه رغبة في إنتاج شيء ما له علاقة بالحفاظ على هوية الوطن الثورية. وبرهن الشعب الجزائري خلال سنة 2018م على كونه يحب المتاحف الوطنية . بحثا عن ما هو مهم من تاريخ الأجداد المكافحين الأبطال . وأكد الوزير على أن مليون ومئتي ألف جزائري .زاروا المتاحف الوطنية خلال العام الماضي . وكذلك تم توزيع 100 قرص مضغوط حول تاريخ الثورة على المؤسسات التربوية عبر الوطن. وكي لا يقرأ الجزائريون “ما يكتب من وراء البحار عن تاريخ ثورتهم” شدد الوزير زيتوني على أهمية وضرورة كتابة التاريخ الجزائري بأقلام جزائرية.

كتب لزهر دخان

قتيل و 15 جريح في 7 حوادث مرور اليوم بالجلفة بسبب الجليد و الصقيع

قتيل و 15 جريح في 7 حوادث المرور  اليوم بالجلفة بسبب الجليد و الصقيع.   تسببت حوادث مرور اليوم في وفاة شخص و 15 جريح بسبب الجليد و الصقيع على مستوى طرقات الجلفة متكونة من 07 حوادث مرور مختلفة لانحراف ، انقلاب ، وتصادم سيارات. الحادث الاول وقع في حدود الساعة 06:54 على مستوى الطريق الولائي 189 الرابط ببلدية المجبارة …

أكمل القراءة »

نشرية خاصة : ثلوج وأمطار غزيرة في وسط وشرق الجزائر

نشرية خاصة : ثلوج وأمطار غزيرة في وسط وشرق الجزائر حذرت مصالح الديوان الوطني للأرصاد الجوية الجزائرية، في نشرية خاصة، من أمطار غزيرة تكون على شكل زخات مرفوقة بحبات البرد أحيانا، وتفوق 40 ملم، تميز هذا اليوم الأربعاء 23 جانفي 2019 الولايات التالية: تيزي وزو، بومرداس، الجزائر، البويرة، المدية، البليدة، عين الدفلى وتيبازة. صلاحية هذه النشرة من نهار اليوم إلى …

أكمل القراءة »

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*