ابن الجلفة يشارك في إنتخابات برلمان شعيب

سهام عيدة

يشارك ابن الجلفة “كمال بوعافية” في البرنامج التلفزيوني “برلمان شعيب” مع الاعلامي الكويتي “شعيب راشد” وذلك بالتعاون مع قناة “الجزيرة” القطرية ولتفاصيل أكثر كان لنا هذا الحوار معه. بداية من هو كمال بوعافية ؟ شاب جزائري حاصل على شهادة الماستر في العلوم السياسية و العلاقات الدولية ، حاصل على شهادة الدراسات التطبيقية في المحاسبة و التسيير المالي للمؤسسات ، حاصل على شهادة تدريب في المناظرات من مركز مناظرات قطر ، و الحمد لله متوج بجائزة المبادرات الشبابية التطوعية و الإنسانية بدولة الكويت ، أشغل حاليا منصب الأمين العام لمؤسسة مناظرات الجزائر ، و مترشح لبرلمان شعيب . ماهي فكرة برلمان شعيب ؟ هو برنامج تلفزيوني على شكل برلمان فكرة جديدة لصاحبها الصحفي و الإعلامي الكويتي شعيب راشد ، هذا البرنامج سيكون منصة لشباب العربي لطرح رؤيتهم حول القضايا التي تهم شعوبهم ، و الحلول التي يقدمونها للقضايا الخاصة بالمجتمع ، الثقافة ، الاقتصاد ، الديمقراطية ، الرياضة ، الفن …الخ كيف يتم إختيار الشباب لهذا البرلمان التلفزيوني ؟ طريقة الإختيار حسب ما نشره شعيب راشد على حسابه في الأنستغرام كانت ، أن يتقدم المترشح أكثر من 18 سنة لموقع البرنامج يسجل و يجيب على بعض الأسئلة و يرفع فيديو خاص بحملته الإنتخابية طبعا تم تقسيم العالم العربي إلى ستة دوائر ، دائرة المغرب العربي فيها خمس دول ، و سيتم إختيار فقط 3 مترشحين الأعلى نسبة تصويت و الذي سيكون يوم 6 أفريل عبر موقع البرنامج (barlamansh3aib.com) برلمان شعيب ماهو هدفك من الترشح ؟ هدفي هو إيصال رسالة مهمة قائمة على أن التوعية الشعوب هي بداية التغيير ، فلا ديمقراطية سياسية و لا نظام ديمقراطي بدون ثقافة مجتمعية ديمقراطية ، لا دولة ولا إزدهار بدون أمن مجتمعي و بدون حوار و تعايش و قبول للآخر ، و لن تتقدم أمة بدون تعليم نابع من خصوصيتنا ( هويتنا ، ديننا ، تاريخنا) ، لن نحقق العدل و دولة القانون إذا لم يكن المواطن جزءا من منظومة العدالة ، لن تبنى الحرية و لن نفهم معناها إذا كانت الحريات الفردية تطغى على حريات الجماعية ..هذه رسالتي إختصرتها في برنامج توعوي يحقق التغيير الحقيقي . الدافع من الترشح لهذا البرلمان ؟ طول سنوات عديدة كانت الشعوب العربية ترفع شعار التغيير و سمعنا كثيرا شعار الشعب يريد ، و دائما الشعوب تريد لكن بالرغم من أن الأنظمة تغيرت و أنظمة تم إسقاطها ، و تعاقبت الكثير من الحكومات إلا أن الوضع لم يتغير ، و السبب في إعتقادي راجع للإجراءات الترقيعية فالحكومات لم تقدم حلول جذرية للمشاكل التي يعاني منها المواطن ، و أولها الأمن المجتمعي ، التعايش و السلام داخل المجتمع ،إذا لم تتحقق هذه القيمة ، ستبقى الجهوية و ستبقى محسوبية ، و ستبقى توزع العدالة حسب العرق و الجهة و لن تنفع لا إقتصاد متنوع ولا إقتصاد ذكي ولا ستارتاب او الشركات الناشئة ،لأن السلوك سيبقى نفسه مهما فتحت الآفاق بديلة لتحقيق الرفاهية للشعوب ..إضافة إلى محاربة الفكر الفاسد و ليس فقط السلوك ، لأننا قد ننجح في ردع السلوك بالقانون ،ولكننا لن نستطيع القضاء على الفكر الفاسد المتنقل و المتغير و دائما ما أسميه بفيروس أحادي الخلية يتغير ويتطور و ينتقل ، وعليه بناء منظومة وطنية فكرية تساهم في محاربة الفكر الفاسد هذه القضايا هي أهم ما يمكننا أن نطرحه في الوقت الحالي ليس فقط في الجزائر بل في جميع الدول المغاربية ، و لهذا طرحنا شعار الشعب يستحق كيف تجهز لحملتك الإنتخابية ؟ لدي مجموعة عمل ، متكونة من شباب و شابات من الجلفة و من مليانة و من الأغواط و العاصمة ، نعمل على وضع خطة تسويقية لبرنامجي و أفكاري ، من خلال وسائل التواصل الإجتماعي ، صفحة (kamal.bouaffia )و الحمد لله فيه الكثير من الناس أتصلوا بي و شجعوني على العمل الذي أقوم به ، و أوجه لهم التحية و الشكر على الكلمات التي تصلني يوميا . متى موعد الإنتخابات ؟ الإنتخابات ستكون بداية من يوم 6 أفريل 2020 ،عبر موقع برلمان (barlamansh3aib.com) برلمان شعيب ( و تصويت يكون بالإيميل فقط و لكل واحد الحق في التصويت و من أي بلد كان ، يتم التصويت بالدخول للموقع برلمان شعيب و إختيار دائرة المغرب العربي و تصويت . كلمة ختامية ؟ شكرا لكم على الحوار و على الدعم و أتوجه من خلالكم لكل الشعب الجزائري ، أحتاج إلى تصويتكم و دعمكم يوم 6 أفريل لأتمكن من طرح رؤيتي لحل القضايا التي يعاني منها المجتمع. إشراف وتحرير : رمضاني نورالدين رضا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*