قرارات اللجنة غير صائبة تجاه الطلبة المقدمين على مناقشة مذكرات التخرج

إعتبر تجمع الطلبة الجزائريين الاحرار بسكرة على لسان مسؤول التنظيم باري الطاهر أن قرارات مناقشة المذكرات خلال شهر جوان لا يختلف عن قرار التعليم باستعمال وسائط التعليم عن بعد التي باشرتها الوزارة , مؤكدا أنه في الوضع الحالي تزامنا مع انتشار الوباء وغلق كل منافذ الجامعات والمكتبات وشح المادة العلمية مع مراعاة قواعد الحجر الصحي حيث لا يمكن للطالب انجاز رسائل التخرج في المستوى .

ومن جانب آخر كيف يتم إنشاء مذكرة التي تحتوي على جانب تطبيقي في ظل غلق المخابر العلمية وكذا وجود أعمال مرتبطة بالمؤسسات الميدانية زيادة على صعوبة التواصل بين الطلبة و الأساتذة المشرفين نظراً للوضع الصحي المعروف , وتطرق الى استحالة دفع المذكرة ومناقشتها لصعوبة الكتابة والطباعة في ظل غلق جميع مقاهي الانترنت والمكتبات العمومية علما أن أغلب الطلبة لايملكون حواسيب. وكذلك الطلبة الذين يقطنون بمناطق الظل بعيدا عن الجامعة فغياب النقل و المواصلات وغلق الإقامات الجامعية , كلها تصب في خانة فشل القرار

أما المناقشة عن بعد فهي من المستحيلات وتكون نتيجتها لاتختلف عن نتيجة التعليم عن طريق المنصات، وعليه يجب تأجيلها إلى شهر سبتمبر مع فتح المكتبات مسبقا وتكون المناقشة حضوريا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*