جامعة المسيلة تنظم إلكترونيا أبوابا مفتوحة للمقبلين على البكالوريا .

وائل رقيق
أطلقت جامعة محمد بوضياف بالمسيلة اليوم الثاني من جوان و على مدار يومين كاملين أبوابا مفتوحة لتلاميذ القسم النهائي و الذين يطمحون للدراسة فيها في السنة القادمة ، المبادرة إنطلقت من العاشرة صباحا عبر تقنية التحاضر عن بعد و استمرت إلى غاية الخامسة مساء و نُشرت عبر مختلف صفحات الجامعة في بث مباشر شارك فيه مدير الجامعة البروفسور كمال بداري و كل عمداء الكليات السبع و مديرَي المعهدين على مستوى الجامعة ، هذه الأخيرة كانت السباقة لمثل هكذا نشاطات من شأنها بعث روح الإجتهاد في التلاميذ المقبلين على بكالوريا سبتمبر الإستثنائية المصاحبة لهذه الظروف المؤثرة عليهم و التي تعيشها الجزائر على غرار مختلف دول العالم ، حيث منحت هذه السابقة للمترشحين فرصة التعرف على مختلف التخصصات و معدلات القبول فيها من خلال مداخلات مدير الجامعة و العمداء ، و لاقت هذه المبادرة تفاعلا كبيرا من التلاميذ و أوليائهم كما عبروا على إستحسانها ، ما جعل البروفسور كمال بداري يعد بيوم مخصص للأولياء لطرح إنشغالاتهم حول التخصصات المناسبة لأبنائهم مع مراعاة وقت البث المناسب لهم واضعا العاشر من جوان تاريخا لهذا اليوم إبتداء من الساعة الثامنة ليلا ، هذا و سيستمر الأساتذة و الدكاترة في الإجابة عن التساؤلات ليوم كامل غدا الثالث من جوان .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*