سعيدة:الاسرة الاعلامية تفقد ثالث شمعة من صحفييها


انتقل مساء اول امس الجمعة الزميل فتحي زحاف عضو المجلس الوطني للنقابة الوطنية للصحفيين مراسل الخبر الى جوار ربه بعد صراع مع مرض مزمن.توفي الزميل فتحي زحاف وانطفت شمعة ثالثة من الصحافة الجوارية كما انطفت شمعة السيدة جاجي كريمة بوعناني الاعلامية السابقة بصوت الغرب وجرائد اخرى والاخ والصديق احمد بوقوير من واست انفو فبله مند مدة …الزميل فتحي طيب الله ثراه وجدد عليه الرحمات اشتغل مع الزميل حكيم بن دحة وبن مغنية والزملتيين خيرة بلودان وزهرة بوشيبة وغيرهم من الزملاء والزميلات في بداية 2002 بجريدة الراي الجهوية وصوت الغرب وليبرتي ولوماتن قبل ان يستقر بجريدة الخبر..زيادة على مساره المهني كان عضوا نشيطا في النقابة الوطنية للصحفيين والعديد من الهيئات الحقوقية العربية والدولية وفي الحركة الشبانية والجمعوية زيادة على اهتمامه بالمسرح وميوله للمونولوق ..
المرحوم زحاف فتحي كرس قلمة من 2002 الى غاية وفاته يوم الجمعة 26 جوان الماضي للزوايلية والمهمشيين ولسكان الجزائر العميقة ووقوف ركائز مؤسسات الجمهوية خلال العشرية الدموية
ورغم المضايقات المهنية من طرف جماعات المصالح والريع والمتابعات القضائية بقي صامدا ومؤمنا برسالته في الدفاع بشراسة عن من لا منبر لهم من خلال مقالاته الجريئة الغير قابلة للبزنسة والموساومة ..عاش بسيطا زوايليا يصارع في المرض المزمن امام اصحاب الحل والربط في صمت رهيب.
رحمك الله ايها الاخ والصديق والزميل وطيب الله ثراك وجدد عليك الرحمات انا لله وانا اليه راجعون ..في انتظار دورنا لقد هرمنا وتعبنا من مهنة الارق والقلق والمتابعة في كل يوم ….

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*