سكان العرقوب الأحمر بالجلفة يطالبون بتوفير النقل المرسي لأبنائهم

هواري ساعد

لا تزال معاناة تلاميذ العرقوب
الأحمر الواقع بالمدخل الشمالي لولاية الجلفة ،مستمرة بسبب حرمانهم من خدمات النقل المدرسي الموجهة لسكان المناطق النائية ،حيث يتحمل التلاميذ يوميا عناء التنقل سيرا على أقدام للإلتحاق بمقاعد الدراسة المتواجدة بالمؤسسات التعليمية البعيدة عن مقر سكانهم ،هذه الوضعية المزرية والكارثية التي يعيشها تلاميذ العرقوب الأحمر (مجمع السكاني) النائي ،تزيد حدتها مع حلول فصل الشتاء الذي يمتاز بقساوته الكبيرة ،كما أنها من المناطق التي تعاني العزلة لغياب وسائل النقل المدرسي ،ماضاعفت من معاناة التلاميذ الذين لايستطعون مواجهة الطبيعة وتحمل الظروف القاسية لصغر سنهم ،الشيئ الذي أثر بشكل سلبي على مردودهم الدراسي ،خاصة أولئك الذين يزاولون دروسهم بالأقسام النهائية ،حيث إغتنم الموطنون القاطنون هناك فرصة تواجدي للتعبير عن إمتعاضهم الشديد من إستمرار أبنائهم في مجال النقل المدرسي ،كما طالبوا من السلطات المحلية وعلى رأسها والي الولاية النظر بعين الرحمة والشفقة لأبنائهم والإسرارع في توفير النقل المدرسي للتخفيف من حدة معاناتهم ،وتحسين ظروف تمدرسهم كباقي أقرانهم من التلاميذ خاصة وأن حظيرة بلدية الجلفة لم تدعمهم بحافلات النقل المدرسي الموجهة خصيصا لتلاميذ مناطق الظل بذات الولاية .
إشراف وتحرير:
رمضاني نورالدين رضا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*