إهتراء الطرقات بسبب مخلفات أشغال الصيانة بالجلفة

هواري ساعد
يشتكي سكان حي الزريعة بولاية الجلفة من الوضعية الكارثية للطريق المحاذي لحيهم وللفرع الإداري البلدي والذي تسبب في معاناة المواطنين ،ويأتي هذا المشكل في ظل غياب الصرامة والإنضباط في تعبيده وكثرة أشغال الحفر التي تباشرها بعض المؤسسات ،لتشوه بذلك أحياء مدينة الجلفة والمنطقة التي باتت تعرف طرقاتها حالة كارثية جراء العيوب المترتبة عن العمليات السطحية المتبعة في إنجاز مشاريع وإعادة تنصيب قنوات الصرف الصحي والبالوعات المسدودة في الطرقات أو تهيئة شبكات المياه ،هذا وأظهرت المعاينة الميدانية لا مبالاة القائمين على المشاريع وغياب الإتقان أو حتى غياب الرقابة البعدية لها بالموازاة مع الحفر التي تشكل خطر فور إنتهاء الأشغال محولة الطريق أشبه بمسلك ريفي ،بسبب المتوجات والحفر ،وتسبب الوضع في متاعب للسكان وللراجلين الذين نقلوا معاناتهم إلى الجهات المعنية ،وفي ذات السياق يطالب المعنيون (سكان الحي والأحياء الأخرى)من السلطات الوصية التدخل العاجل لإصلاح الطريق والطرقات الأخرى وتزفيتها ،وهذا لإنهاء معاناتهم التي دامت لسنوات.
إشراف وتحرير :
رمضاني نورالدين رضا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*